الأسعار الجديدة لخدمة الأنترنت في مصر



الأسعار الجديدة لخدمة الأنترنت في مصر

إجتمع اليوم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس خالد نجم بمجموعة من الشباب ممثلي حملة ثورة الأنترنت وذلك لعرض ومناقشة سياسة التسعير الحالية ومستوي خدمة الأنترنت المتدهورة في مصروكانت هذة الأسعار الجديدة التي إقترحها الشباب علي الوزير وذلك نقلا عن الصفحة الرسمية لثورة الأنترنت :

الأسعار و سعة التحميل التي عرضها شباب الثورة :
الغاء سرعه 0.5 ميجا بت
1 ميجا بت من 35 الى 50 جنيه (هذه السرعة كان من المقرر الغاءها ولكن اقترحنا بقائها لتكون بسعر مناسب لذوي الدخل المحدود )
2 ميجا بت من 95 جنيه
4 ميجا بت من 220 جنيه
8 ميجا بت من 400 جنيه الى 600 جنيه.

وايضا تم أقتراح ان يكون سياسة الاستهلاك العادل %33 من اقصى سعة تحميل لكل سرعة :
وهو 105 جيجا بايت لسرعة 1 ميجا بت شهريا او 3.5 جيجا بايت يوميا
وهو 210 جيجا بايت لسرعة 2 ميجا بت شهريا او 7 جيجا بايت يوميا
وهو 420 جيجا بايت لسرعة 4 ميجا بت شهريا او 14 جيجا بايت يوميا
بعد سحب هذه السعة تقل السرعة الى 25% من السرعة الاصلية وليس 128 كيلو بت لكل السرعات !
بعد انتهاء السعة يكون هناك امكانية شراء سعة اضافية باسعار مناسبة تبدأ من جنيه الى 3 جنيه للجيجا الواحدة


تم ايضا مناقشة تقنين الوصلات غير الشرعية ووضع ضوابط لها
وفي النهاية اقر الوزير بموافقته المبدأية على هذه الاسعار والسرعات ( مع تعديل سياسة الاستهلاك العادل بما يتناسب مع متوسط الاستهلاك الشهري للعملاء وسيتم معرفة المزيد في هذه النقطة قريبا ) وسيتم مناقشة هذه الاسعار والسرعات مع الشركات فى الاجتماع المقبل نهاية الشهر الجاري.

وهذه الاسعار والسرعات هى اسعار مبدأية لم يتم نزول اى قرار بها من الشركات بعد وسيتم تعديلها قريبا بعد تحديث البنية التحتية للدولة .

من جهة أخري كان للشباب أراء مختلفة فبعضهم كان معترضا تماما علي الأسعار المقترحة حتي أنهم اتهموا منسقوا الحملة بـ الخونة وذلك للتفاوض في سياسة الأستخدام العادل بدلا من طلب إلغاءها كما كان يقال علي الصفحة الرسمية للحملة قبل الإجتماع...ومن جهة أخري فعبر النصف الأخر من الشباب سعادتهم بهذة الإقراحات وتمنوا تنفيذها في أقرب وقت بغض النظر عن وجود سياسة الأستخدام العادل أو عدم وجودها ......

فما رأيك أنت هل أنت مع أم ضد هذة الأقتراحات ؟؟؟؟

0 التعليقات: